ماستر نت
بقلوب ملؤها المحـ.ــبة
وأفئدة تنبض بالمودة
وكلمات تبحث عن روح الاخوة
نقول لكِ أهلا وسهلا
اهلا بكِ بقلوبنا قبل حروفنا
بكل سعادة وبكل عزة
ماستر نت

موقع لكل العرب
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر
 

  قطوف من كل بستان زهرة حصرى

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ماستر نت
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
ماستر نت

الدولة الدولة : جمهورية مصر العربية
الجنس الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1434
السٌّمعَة : 4
تاريخ الميلاد : 01/01/1995
تاريخ التسجيل : 12/01/2015
العمل/الترفيه : تطوير مواقع
SMS : نشكر الله

 قطوف من كل بستان زهرة حصرى Empty
مُساهمةموضوع: قطوف من كل بستان زهرة حصرى    قطوف من كل بستان زهرة حصرى Icon_minitime1السبت 04 أبريل 2015, 23:39

أنقل في هذا الموضوع ان شاء الله قطوفا قصيرة من هنا وهناك استفدت منها وأحببت أن يستفيد منها معي أهل المنتدى . 

اللهم ألهمنا وسددنا .
اللهم ارزقنا الصواب والإخلاص في القول والعمل . 
اللهم تقبل منا الصلاة والصيام وصالح الأعمال . 
اللهم جاز كل من نقلت عنهم هذه القطوف خير الجزاء دنيا وآخرة .
اللهم علمنا ما ينفعنا وانفعنا بما علمتنا وزدنا علما , آمين .
و أبدأ بالقطفة الأولى 


أجمل رسالة : 


عندما تصلنا رسالة من صديق عزيز أو من أحد الأحبة، فإننا نتمعن كثيرا في معانيها، ونقرأها مرات كثيرة، وفي كل مرة نقرأها نشعر بأنها دواء لشوقنا لذلك العزيز، ونحتفظ بها في أجمل سجلاتنا وأرشيفاتنا، فنعتبرها كالجوهرة تزداد لمعانا مع الأيام.. لكن لدينا رسالة لا تعدلها أي رسالة في الدنيا، وشفاء لما في قلوبنا، إنها من حبيب القلوب وطبيب القلوب وأنيس القلوب ومقلب القلوب، إنها " القرآن الكريم " فهلا تمعنا فيه كما نتمعن في رسائل أحبتنا, فهلا حفظناه كما نحفظ رسائل أحبتنا، وعملنا به كما نلبي طلبات أحبتنا ؟


 قطوف من كل بستان زهرة حصرى Images?q=tbn:ANd9GcQ-BRq9X2UVAoMKT7WisnD-zXH0Myaxbi8K3H9YWVcmqOSZjOXp


 قطوف من كل بستان زهرة حصرى Icon_c10
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://masterneet.0wn0.com
 
قطوف من كل بستان زهرة حصرى
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ماستر نت  :: ماستر المال و الأعمال :: العمل الحٌر - freelancer-
انتقل الى: